علاج حمى البحر الابيض المتوسط بالاعشاب

0

علاج حمى البحر الابيض المتوسط بالاعشاب ، تعتبر حمى البحر الابيض المتوسط من أحد اكثر انواع الحمى المعروفه والمنتشرة على مستوى العالم ولكنها قد تصيب فقط من يعيشون فى الدول المحيطه بالبحر الابيض المتوسط ومن هنا قد أطلق عليها هذا الاسم وحمى البحر او كما يطل عليها البعض اسم التهاب الأغشية المصلية تعتبر من الامراض الوراثيه فهى مرض مرتبط بشكل كامل بالجينات ولكن لابد ان يحمل الانسان جينات الاصابه من الوالدين وليس من أحدهما وذلك حتى يصاب به، ففى حين ما كان الاب فقط او الام فقط حامله للمرض ويصاب بعدها الطفل بنفس المرض هذا لا يعنى انه ورثه من والديه وإنما هو قد يكون حاملا له فقط.

علاج حمى البحر الابيض المتوسط بالاعشاب

وهذه الحمى عادةً ما يتم تشخيصها خلال مرحلة الطفوله، ولا يُعرف حتى الآن سبب الاصابة بتلك المرض الا انها فقط طفرة جينيه تنتقل من الاب والام الى الطفل والتى تتسبب فى الشعور بالألام الشديد والمزعجه فى منطقة البطن والتى تؤدى الى عدم قدرة الشخص على فرد ظهره، وتصاحب أيضا ارتفاعا فى درجه حرارة الجسم عن طريق نوبات متكرره، وعدم قدرة المصاب على تناول الأكل والاطعمه وخاصا فى اليوم الاول من النوبه، وقد يشعر المريض فى بعض الاحيان بصعوبه أثناء التنفس مع وجود قلق وتوتر من قبله، كما يحدث آلام وتورم فى كيس الصفن وللتى قد يقلق بسببها الرجال إعتقادا بأنه قد يؤثر بشكل كامل على الانجاب، وايضا يلاحظ الشخص الحامل للمرض تغيير فى لون البول حتى يصبح لونه داكنا مصاحب لالتهاب شديد، وحدوث تورم فى بعض المفاصل كالرسغ والركبه والكاحل بجانب الآلام الحاده المرافقه له، وظهور طفح جلدى فى منطقة ما تحت الركبه ويكون باللون الاحمر، بالاضافه الى نوبات متكرره ومتغيره بين الاسهال والامساك، ومن هنا وبعد كل ما ذكرناه يجب ولابد عند التشخيص الدقيق والصحيح ان يقوم الشخص باتباع الطرق والوسائل التى تساعد فى تخفيف الاعراض الناتجه عن حمى البحر الابيض المتوسط ولكن نريد ان ننوه بأن تلك الحمى لم تكتشف الابحاث والدراسات علاجا واضحا وفعالا حتى الآن يقوم بالتخلص منها بشكل نهائى ولكن هناك بعض الاساليب التى تحد من الاعراض المرافقه لها ومن خلال موضوعنا اليوم سوف نتعرف بعض من انواع الاعشاب التى تعمل على تقليل وتخفيف تلك الاعراض.

علاج حمى البحر الابيض المتوسط بالاعشاب .

الثوم والشمر، يحتوى الثوم على الكثير من العناصر والخصائص الممتازة والرائعه فى علاج بعض الامراض والالتهابات فهو غنى بمضادات الالتهابات ومضادات الاكسدة التى تلعب بدورها فى الحد من الاعراض والعلامات المرافقه لحمى البحر الابيض المتوسط ويعتبر تناول الثوم والشمر بشكل يومى وإدخاله الى معظم الاطباق اليوميه امر فعال ونافع فى حل تلك المشكله، كما ينصح بتناول وإدماج بذور الكتان فى الاطعمه فمن الممكن ان يتم إضافتها للمخبوزات بشكل خاص او الأطعمه، كما يمكن ان تضاف الى الشوربات المتختلفه من خلال طحنها جيدا، كما ينصح بتناول مشروب البابونج بإستمرار فهو أيضا من احد الاعشاب المهمه والمفيده لصحة الجسم كما انه يستخدم تحديدا للتخلص من الالتهابات ومشاكل البطن المختلفه لذا يفضل ان يشرب مغلى البابونج بإنتظام، بالاضافه الى ادماج دبس الرومان فى الوجبات والاكلات المتنوعه والمتداوله على مدار اليوم حيث يمكن اضافته لجميع التتبيلات سواء للمشويات او المقليات لذا ينصح بإضافته للحوم والمأكولات فهو ممتاز فى الحد من اعراض حمى البحر الأبيض المتوسط.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.